Skip Navigation Linksالصفحة الرئيسية الثقافة القانونية
 
ما تقييمك؟ حفظ التقييم
التاريخ التاريخ: 03/05/2009      تمت الأضافة بواسطة: الأستاذة/ غيداء عمران بوريس
بتاريخ 8 ديسمبر 2003 صدر القرار رقم (د إ ط - 10/14) عن الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي طلبت فيه هذه الأخيرة من محكمة العدل الدولية بلاهاي إصدار فتوى (رأي استشاري) بخصوص الجدار الذي تبنيه إسرائيل في الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية وضواحيها. حيث ورد بهذا القرار: ((.... تقرر وفقا للمادة (96) من ميثاق الأمم المتحدة أن تطلب إلى محكمة العدل الدولية, عملا بالمادة (65) من النظام الأساسي للمحكمة, أن تصدر على وجه السرعة, فتوى بشأن المسألة التالية: ما هي الآثار القانونية الناشئة عن تشييد الجدار الذي تقوم إسرائيل, السلطة القائمة بالاحتلال, بإقامته في الأراضي الفلسطينية المحتلة, بما في ذلك القدس الشرقية وما حولها, على النحو المبين في تقرير الأمين العام, وذلك من حيث قواعد ومبادئ القانون الدولي, بما في ذلك اتفاقية جنيف الرابعة لعام 1949, وقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة ذات الصلة ؟ - نهاية القرار)). وبتاريخ 9 يوليو 2004 أصدرت محكمة العدل الدولية فتواها بشأن المسألة المذكورة أعلاه. وفي الصفحات التالية سنحاول إلقاء الضوء على تفاصيل هذه الفتوى أو الرأي الاستشاري بتقسيمها إلى ثلاثة أقسام, القسم الأول تمهيدي نعرض فيه لخلفية إصدار الجمعية العامة للقرار رقم (د إ ط - 10/14) ثم نبذه موجزة عن الجدار الذي تبنيه إسرائيل من حيث مساره وشكله ومكوناته وآثاره. ثم نستعرض في القسم الثاني الناحية الإجرائية من عمل المحكمة من حيث تشكيل الهيأة والمذكرات المقدمة من الدول المشاركة والجلسات العلنية التي انعقدت بمقر المحكمة بلاهاي على مدى ثلاثة أيام وقرار المحكمة في الطلب المقدم من إسرائيل. ثم نورد في القسم الثالث والأخير خلاصة رأي المحكمة الاستشاري والأسباب والدفوع القانونية التي تبنتها المحكمة في فتواها بالإضافة إلى الرأي المخالف للقاضي بورجنتال وكذلك الآراء المستقلة لستة من قضاة هيئة المحكمة.

شارك برأيك واكتب تعليقك